الاثنين، 1 ديسمبر، 2008

للمغتربين داخل و خارج الوطن

وحشتيني يا مصر
وحشتيني
نفسي ارجع 
ليكي تاني
زمان لما كنت ابكي
كنت اجيلك
حضنك كان مدفيني
وحشتيني
ليه يا وطني تبكيني
وحشتيني
كل تل و كل ربوة
ليا فيها احلي ذكري
كل يوم انا عشته فيكي
عايش فيه
و بيناديكي
وحشتيني
خديني ليكي من تاني
ارجع معاكي ايامي
خديني ليكي و ضميني
خديني ليكي
وكوني ليا
هعيش عمري بين ايديكي

ليست هناك تعليقات: