السبت، 23 يناير، 2010

أريدك رجلا بكل الرجـــــــــــــــــــال

علي صفحات كراسي
اسطرك حروفا
يا رجلا ..
من ربا الاحلام
استودعك سطوري
لتطوي ملامحك بين جوانحها
إلي يوم اللقاء ..
و بداية السفر
لعالم الامان
|*****
لا أريدك قيس
في صمت الدجي
يتغني في ليلاه
فأنا لست بليلي
لا ، بل انا اسما
و انا الأسمى
لا أريدك عنتر
ولا روميو
أريدك فقط
إنسان
لا أريدك قصيدة
و لا أتمناك أغنية
ولا مسرحية لكاتب حزين
أريدك حقيقة
أريدك كلمة ..
تنزلق علي سطوري بحبري الرصين
أريدك رجل
بكل الرجال
و لكل حين
*****
لن ابحث عنك
سأتركك تجدني
فأنا في علو النجوم
و ضياء شمس ..
في صمت الليل الحزين
لن أبحث عنك
ولن أناديك
و سأرسي سفينتي إلي السكون
و ستأتي إلي
بحار يبحث مرفأ امين
*****
كل الرجال مروا من أمام ناظري
كل ينظر تحت قدميه
يريد العلي
و لا يجروء أن يرفع ناظريه
و كل منهم
كنت أبعد من المستحيل إليه
أريدك هازما لكلمة مستحيل
أريدك ناظرا إلي ..
أمنية غالية ..
تستحق الدرب الطويل
أريدك عابرا لموج البحر سابحا إلي
فعند الأفق البعيد أسكن
و أشرق بعد الليل كفجر ندي
أريدك مؤمنا باشراقي
أريدك هازما لهزيم الرعد في ذاتي
اريدك سالبا من الغيوم دمعاتي
بابتسامة واثقة علي شفتيك
تخبرني في هدوء
أني و اياك قناديل الغد الآتي
*****
أريدك مؤمنا بأحلامي
أريدك مشجعا لخطواتي
أريدك وطنا
إذا حلك الظلام
يحتوي بحنانه دمعاتي
*****
أريدك رجلا لا يسأم من كلمة أريد
أريدك رجلي
و داعما لإرادتي
أريدك مدعم بالثقة عزيمتي
أريدك أن تسابق خطوتي
أريدك في دربي رفيقي
قائدي و مشجعي
*****
أريدك و أريد فيك
و لا أسأم أن أريد
فما أجمل في الليل التمني
و إنك لما تدركني ستعرفني
لست من أعضاء حزب
" الخمود سابق التمني "
بل أنا من رافعي شعار
بالعمل نستحق التمني
أريدك و أريد فيك
و سيكون كل ما تريد فيني
فلست أصلح لشيء
إن كنت وحدي أريد
*****
أريدك في ظلام الليل هدي
و في دربي صديق
سأسكنك في قلبي حبيبا
سأتركك تحيط قلبي و دنياي
بخاتم زواج ابدي
أريدك لأولادي الأب
أخ و صديق و قائد
مثلا و قدوة و معلم
أريدك رجلا بكل الرجال
أريدك رجلا لكل العصور
فقد رسمتك علي سطوري
دنيتـــــــــــــــــــــــــي
*****
أريدك .. و من عليائي اراقب
ستهتدي يوما إلي
ستختارني أنت
و سأويد اختيارك بمليء إرادتي
و سيأتي يوم
و سأنير دربك بثوبي الأبيض
يومها سأكون لك
يومها ستكون لي
أريد فيك و تريد فيني
و إن الإرادة لكنز ثمين
و في ملامحي سر دفين
و في ملامحك خريطة .. تقود الطريق
سأكون لك
و تكون لي
يا سرا في سطوري
و بسمة .. في مقلتي ..

********************************************************************
بقلم : سيدة القلم و المنابر
اسمـــــــــــــــا
15 /1 /2010

ليست هناك تعليقات: