الخميس، 16 أكتوبر، 2008

لكل دمعة حكاية و لكل دمعة نهاية

هي التي قالت
لست انا
الدمعة الخرساء قالت
فراقنا ... هنا
و يال فرحتي
اذن فهذا وقت الوداع
ولو انني تمنيته طويلا
لكن يؤلمني الفرا
ققالت لم
قلت اعتدت الليالي المظلمة
قالت بعد الليل فجر
قلت اخشي النهار
قالت لم
قلت تعودت الليالي المظلمة
وبكيت
فقالت
نحن اصدقاء من زمن
انا اعرف ما بك
وانت اقوي من الزمن
فلكل دمعة حكاية
ولكل دمعة نهاية
ولن يتوقف الزمن

ليست هناك تعليقات: