الخميس، 8 يناير، 2009

أخت الشهيد

الدماء تتناثر علي وجهي
تلوثني
تبكيني
آه يا أخي
لا ... لا تفارقني
لا يا أخي
لا تتركني ميتته هنا وحدي
آه يا أخي
تركتني
و ذهبت الي دنيا الأحياء
وتركتني أموت هنا وحدي
لا يا أخي
ابحث حولي في الركام
عن منديل اجفف به دمعي
آه يا أخي
هأنا ذا
فقدتك
و لم يتبق لي أحد
و صار الظلام هو المأوي
و أجوب المدينة أبكي
و ابتسامات تطوقني
أخت الشهيد تمضي بينكم
هللو
فابكي انا
فيقولون اخت الشهيد تبكي
لا لا تبكي يا اخت الشهيد
لا تحزني
انه حي في الجنان مكرم
إنما أبكي لاني لازلت ميتة
وأموت شوقا للحياة الأكرم
و أذهب لناصية شارعنا ان تذكره
ذهبت لام الشهيد المتألمة
سألتها كفنا
قالت لا املك الا العلم
قلت مات لاجله
فبه سيكفن
و كفنتك يا ابن امي
و دمعي يفيض من عيني
و يعذبني
و يأتي صوت من خلفي
أخت الشهيد
إبتسمي
لا تحزني
انه في اعالي الجنان مكرم
و جاء أصدقائك من كل صوب
حملو جثمانك
و مضوا في السكون
و احتشد رجال و نساء
حولهم
و بدمك يحلفون
سيأتي يوم يا يهود
و سينتصرون
سيأتي يوم
و سيهبون
و ستستعر فلسطين بنار الثأر
و سينتصرون
بدمك حلفو
و يحلفون
وانا خلفهم اصرخ
يا اخي
دمك لن يهون
ياااا اخي
دمك لن يهون
لن يهون
لن يهون

ليست هناك تعليقات: